القدرة على خلق تغيير إيجابي ودائم

إن القدرة على إحداث تغيير إيجابي ودائم تكمن في المجتمعات الريفية!

عندما نفكر مرة أخرى في عام 2023، تظل بعض الأشياء ثابتة: 
 
• مجموعات الكرامة الإنسانية في كل مقاطعة هي قلب وروح شرطة عمان السلطانية   
• ينجح نموذجنا لأن أولوياتنا تأتي من المجتمعات الريفية    
• لا يمكننا القيام بهذا العمل بدونكم - قادة الريف، والمتطوعين، والمؤيدين

نحن نبني حركة دائمة على مستوى الولاية من أجل الكرامة الإنسانية تتخذ إجراءات جماعية عند تقاطعات القضايا الأكثر أهمية بالنسبة لسكان الريف في ولاية أوريغون. تكمن قوة التغيير الإيجابي في المناطق الريفية في ولاية أوريغون و دعمكم أكثر أهمية من أي وقت مضى.

لعقود من الزمن، كان سكان الريف في ولاية أوريغون يكافحون من أجل البقاء مع استمرار تزايد حدة الكوارث الاقتصادية والاجتماعية والمناخية وتدميرها. يتزايد النشاط القومي الأبيض والعنف في المناطق الريفية في ولاية أوريغون: مع توقف تمويل البنية التحتية العامة للمدارس، والاستجابة لحالات الطوارئ، والمزيد، بدأت الميليشيات في ملء الفراغ للاستيلاء على السلطة. توجد أمثلة على كيفية قيام الآلاف من سكان الريف في ولاية أوريغون بتنظيم وبناء مجتمعات جريئة من أجل الكرامة الإنسانية والديمقراطية والعدالة في تقريرنا السنوي لعام 2023 - انقر هنا لقراءة المزيد!

مع اقتراب عام 2024، من المهم أكثر من أي وقت مضى أن نكون مجهزين للدفاع عن الديمقراطية، وتعزيز الكرامة الإنسانية للجميع، ودعم عدالة المهاجرين، وتعزيز قيادة الشباب الريفي المثلي، والتأكد من سماع الأصوات الريفية وأن أعضاء مجتمعنا لديهم إمكانية الوصول إلى المعلومات والموارد التي يحتاجونها لتحقيق النجاح.

يرجى تقديم تبرع مفيد لبناء القوة الجماعية لشرطة عمان السلطانية لتعزيز العدالة في جميع أنحاء ريف ولاية أوريغون

سوف يغير دعمك بشكل جذري من يملك السلطة في المجتمعات الريفية. معًا سنستبدل العزلة بالعمل الجماعي للمنظمين ومجموعات الكرامة الإنسانية على الأرض. 

من السهل أن تشعر بالوحدة في المجتمعات الريفية. إن تذكر أننا جزء من حركة حية ومحبة من أجل الكرامة الإنسانية يساعدنا على أن نصبح أقوى كل يوم في مواجهة الشدائد. نحن ممتنون بشكل لا يوصف للقيام بهذا العمل إلى جانبكم.

العربية