محاولات شبه عسكرية لبث عدم الثقة في انتخابات مقاطعة ديشوتس

عزيزي روب نت ،

في صباح يوم الانتخابات، 21 مايو/أيار، تلقت ROP رسالة من أحد قادة الكرامة الإنسانية المحليين مفادها أن حقوق الناسوهي منظمة شبه عسكرية أسستها عائلة بندي، كانت تخطط لتنظيم تجمع في مكتب كاتب مقاطعة ديشوتس. لقد شعرنا بالقلق على الفور من أنهم سيحاولون ترهيب الناخبين أو مضايقتهم أو حتى منعهم من المشاركة في انتخابات حرة ونزيهة، لأنهم ناقشوا رغبتهم في القيام بذلك بالضبط.

تابع القراءة لتتعرف كيف عمل منظمو الكرامة الإنسانية المحليون مع حزب التجمع من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان على التحرك والتأكد من أن التجمع لم يتعارض مع حقنا الديمقراطي في انتخابات حرة ونزيهة!

إليكم كيف اتخذ الناس في مقاطعة ديشوتس الإجراءات اللازمة

  • التواصل مع قادة مجموعات الكرامة الإنسانية المحلية في جميع أنحاء المقاطعة لوضع خطة منسقة
    • الأشخاص الذين تم تحديدهم للمراقبة التجمع شخصيًا، دون إشراكه أو مواجهته مباشرةً
  • إبلاغ كاتب المقاطعة وكذلك مكتب وزير الخارجية لإبلاغهم بالمخاطر والتأكد من أن لديهم خطة في مكانها الصحيح
  • تواصل مع شركاء الولاية والشركاء الوطنيين الذين يعملون على مكافحة العنف السياسي
  • التواصل مع المجتمع العام بطريقة لا تخلق المزيد من العوائق أمام التصويت عن طريق نشر الخوف، بل تشارك المعلومات المعروفة لدعم اتخاذ إجراءات فعالة

ما تعلمناه

  • قادة مجموعات الكرامة الإنسانية هم دائمًا خط الدفاع الأول ضد الهجمات المعادية للديمقراطية. 
  • كان كاتب المقاطعة ووزير الخارجية يأخذان الوضع على محمل الجدووضعوا خططًا في حالة حدوث مضايقات. كما أعربوا عن تقديرهم لدعوات الدعم من المجتمع الأوسع نطاقاً لإعلامهم بأننا "معاً في هذا الأمر". 
  • التواصل المدروس مع المجتمع الأوسع نطاقاً حول أي تهديدات أو ترهيب سيساعد في نشر معلومات دقيقة وعدم خلق خوف متزايد أو تضخيم الجهود المناهضة للديمقراطية. للمزيد من المعلومات أو للمساعدة في نشر رسائلك الخاصة، تواصل مع ROP على sidra@rop.org
  • تحتاج وسائل الإعلام إلى التواصل المبكر والمتكرر مع قادة الكرامة الإنسانية. لقد أصدرنا بيانًا صحفيًا (انظر أدناه) بعد فترة وجيزة من وقوع الحدث، لكن صحيفة "سنترال أوريغون ديلي" كانت قد غطت بالفعل مسيرة حقوق الشعب في ظاهرها، مما أدى إلى تضخيم نقاط حديث الجماعات شبه العسكرية دون تدقيق في الحقائق أو وجهات نظر معارضة. لو كنا قد تواصلنا مع وسائل الإعلام بشكل استباقي، ربما كانت هذه التغطية ستبدو مختلفة.
  • الشيء الوحيد الذي لم نفعله ولكن كان من الممكن أن يكون مفيداً هو العمل مع المسؤولين المنتخبين المحليين أو المسؤولين المنتخبين في الولاية خارج مكتب الكاتب لزيادة تعزيز الدعم المجتمعي لديمقراطيتنا.

تواصل مع ROP!

تكمن قوة ROP في أنه لا يتعين على أي مجتمع أن يعيد عجلة القيادة عندما نتعلم جميعًا من انتصارات وإخفاقات بعضنا البعض! هل واجهت شيئًا مشابهًا في مجتمعك؟ هل تريد المساعدة في وضع خطة لانتخابات نوفمبر/تشرين الثاني؟ تواصل معنا على sidra@rop.org

بحرارة
سيدرا وفريق شرطة عمان السلطانية

سهل الطباعة، PDF والبريد الإلكتروني
العربية